سبر تطلق برنامجين في قياس الأثر ونظرية التغيير

سبر تطلق برنامجين في قياس الأثر ونظرية التغيير

يتصدى القطاع الخيري لتحديات مجتمعية لا محدودة، في ظل موارد مالية محدودة، والذي يقتضي موارد علمية حديثة تعظم القيمة المالية والأثر الاجتماعي للموارد المتاحة، وتنقل المنظمات من حيز ردات الفعل والطوارئ، إلى حيز التغييز في المجتمع وصناعة الأثر.

قياس الأثر أصبح بوصلة لكل من القطاع الخاص والربحي:

في دراسة أجرتها واحدة من أعرق الشركات البحثية البريطانية Buzzacott  التي يزيد عمرها عن مئة عام، على 130 منظمة خيرية ومؤسسة اجتماعية حول العالم عام 2013، أكثر من نصف المنظمات يزيد التمويل السنوي لكل واحدة عن 1.3 مليون دولار على الأقل.

تبين أن أكثر من 68٪ منهم يعتقدون أن قياس الأثر الاجتماعي يجب أن يكون محورياً للمنظمة.

في دراسة أخرى لشركة التدقيق المالي Deloitte شملت أكثر من 11 ألف قيادة تنفيذية حول العالم لشركات القطاع الخاص والمؤسسات الاجتماعية، اعتبر 77٪ من القيادات التنفيذية أن الأثر الاجتماعي والمواطنة لمؤسساتهم هو في غاية الأهمية.

ما هو الأثر الاجتماعي؟ ولماذا مهم؟

الأثر الاجتماعي هو مقدار التغير الذي تشهده فئة من المجتمع نتيجة لأنشطة البرنامج.

تقيس المؤسسات الأثر الاجتماعي لخمسة أسباب هامة:

  • التمويل: تصل المنظمة إلى مصادر مستدامة من التمويل من خلال إقناع الداعمين والمجتمع بالجدوى الاجتماعية للمنظمة.
  • المساءلة: تضع المنظمة نفسها أمام مساءلة الداعمين وأصحاب العلاقة بعرض الأثر الذي استطاعت إحداثه في المجتمع بالدليل العلمي.
  • التواصل: تخبر المنظمة قصتها لأصحاب العلاقة وتتواصل معهم بفاعلية من خلال دراسات الأثر الاجتماعي، مهمتها العامة، قصص نجاحها في مشاريعها.
  • التطوير: تطور المنظمة أسلوب عملها ومشاريعها المقبلة من خلال قياس الأثر الذي يساعد على تحديد مواطن القوة والخلل، في كل من مستوى التوجه العام، وطرق التنفيذ.
  • بيئة العمل: وجود أثر اجتماعي ملموس للمنظمة يدعم شعور كادر العمل بأهمية المنظمة ورسالتها، وتدعم الرضا الوظيفي والولاء

ما هي نظرية التغيير؟ ولماذا هي مهمة؟

نظرية التغيير هي وصف لطريقة إحداث التغيير المطلوب، يعتمد على التفكير النقدي لمختلف فرضيات طرق التغيير. 

تعتبر نظرية التغيير هي منهجية تخطيط وتصميم مبادرات، تعتمد عليها المنظمات لأنها:

  • الشمولية: تعطي نظرة شمولية لأنظمة المجتمع المتداخلة، فلا تنظر المنظمة للمشكلة على أنها قضية مستقلة، بل على أنها جزء من نظام متشابك من التحديات التي ينبغي العمل عليها بطرق مختلفة.
  • الاكتشاف: تساعد على اكتشاف فرص لحلول جديدة لم تكن مدركة نتيجة للتركيز الضيق للمنظمة، وأيضا اكتشاف أسباب جديدة للمشاكل لم تكن لتعرف لولا البحث في جذور المشكلة والبحث عن طرق التغيير.
  • تركيز الأثر: تنقلك نظرية التغييرمن الإنفاق الكبير الذي يعتمد على افتراضات نظرية بأن ما نقوم به سيحدث أثرا، إلى الإنفاق المتدرج والتجريب المبني على مراقبة الأثر وفهم التغيير، وتدارك العمل.

حلول سبر في دعم القطاع الثالث:

نؤمن في شركة سبر بدورنا في تمكين مؤسسات قطاع الأعمال والقطاع الثالث بالحلول الابتكارية في إحداث أثر إيجابي في المجتمع من خلال تنفيذ بحوث التقييم وقياس الأثر الاجتماعي مع شركائنا في منظمات عربية وأجنبية عدة، إضافة إلى تصميم حلول أعمال ومنصات داعمة، بدءا من منصة "العائد الاجتماعي www.sreturn.com ، ثم مبادرة المتابعة والتقييم www.meal-hub.com.

نضع الآن بين يديهم خلاصة نوعية من المعارف والتجارب في منهجيات وأدوات وقوالب عمل، تختصر من الجهد والموارد التي كثيرا ما تستهلكه بحوث الأثر ومراحل تطوير نظرية التغيير، في تجربتي تعلم،

 

مع المدربين:

د. معن التنجي Dr. Maen Altengi

مدير البحث والتحليل في شركة سبر

 

د. باتريك فاندر ويدون Prof. Patrick Vander Weyden

خبير تنفيذي في قياس الأثر الاجتماعي

 

البرنامج الأول:

ممارس في قياس الأثر الاجتماعي 

Practitioner in Social Impact Assessment

اسطنبول 6 - 9 نوفمبر 2018

الملف التعريفي باللغة العربية:

http://bit.ly/2OzPrC2

رابط التسجيل:

http://bit.ly/2MaIPrq

 

البرنامج الثاني:

نظرية التغيير

Theory of Change

اسطنبول 10، 11 نوفمبر 2018

 

الملف التعريفي باللغة العربية:

http://bit.ly/2QF1y1O

 

رابط التسجيل:

http://bit.ly/2NqdUwi

 

للاستفسار:

training@sabr-sp.com

 

شارك هذا المنشور: